تطورات عسكرية و أمنيةسوريا

إصابة شاب مدني برصاص مجهولين بريف دير الزور الشرقي

دير الزور – نورث برس

أصيب شاب مدني  برصاص مسلحين مجهولين، الليلة الفائتة، في ريف دير الزور شرقي سوريا، ونقل إلى المشفى لتلقي العلاج.

وقال أحد سكان بلدة الشحيل، 40 كم شرق دير الزور، لنورث برس، إن الشاب حسون خليف الصيّاح تعرض أصيب بطلق ناري في صدره وآخر في الخاصرة، أثناء ذهابه إلى المسجد القريب من منزله في البلدة.

وقال سكان في البلدة إن “الصيّاح” شخص مدني “ولا ينتمي لأي فصيل سياسي أو عسكري.”

وأمس الثلاثاء، استنكر مجلس دير الزور المدني، في بيان، عملية استهداف موظفين في جمعية البر والإحسان في ريف دير الزور الشرقي الأحد الماضي.

ويشهد ريف دير الزور الشرقي حالات اغتيال طالت عناصر لقوات سوريا الديمقراطية وموظفين في المنظمات الإنسانية والإدارة المدنية ووجهاء لعشائر وسكاناً مدنيين.

وصباح أمس الثلاثاء، فقد الشاب يحيى المفضي حياته إثر استهدافه بالرصاص من قبل مسلحين مجهولين ببلدة ذيبان شرقي دير الزور.

 وتقوم قوات سوريا الديمقراطية بتكثيف عملياتها الأمنية في المنطقة التي تقول إن مسلحي تنظيم الدولة الإسلامية “داعش” وخلاياه ما تزال تنشط هناك.

ويوم أمس الثلاثاء، قال مصدر عسكري في قسد لنورث برس، إن قواتهم ألقت القبض على خمسة أعضاء في التنظيم في منطقة الحوايج في الريف الشرقي لدير الزور، وآخر في مركدة بريف الحسكة الجنوبي.

إعداد: محمد علي – تحرير: عمر علوش

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى