الشرق الأوسط

ألفا ضابط إسرائيلي يحذرون بايدن من العودة إلى الاتفاق النووي

رام الله ـ نورث برس

حذر أكثر من ألفي ضابط إسرائيلي متقاعد، الثلاثاء، إدارة الرئيس الأميركي جو بايدن من العودة إلى الاتفاق النووي مع إيران.

وجاء ذلك في رسالة بعثها “منتدى الدفاع والأمن الإسرائيلي” إلى البيت الأبيض. ومن بين الموقّعين عليها البريغادير احتياط حسون حسون.

وأعرب هؤلاء عن قلقهم من مساعي واشنطن وعدّة دول أوروبية لإنعاش الاتفاق النووي، وسط “تجاهل مخاوف دول في الشرق الأوسط من الصفقة المحتملة”، كما ورد في نص الرسالة.

وأشاروا إلى أن النظام الإيراني “يسعى بشكل صريح وعلني إلى تدمير إسرائيل، واعتبروا أن منعه من امتلاك القدرة على صنع أسلحة نووية هو أمر أساسي لمنع حدوث كارثة.”

ويضم منتدى “الدفاع والأمن الإسرائيلي” جنرالات في الجيش وضباطاً رفيعي المستوى في وكالات الاستخبارات والشاباك، وغيرها من المؤسسات الأمنية في إسرائيل.

واعتبر هؤلاء أن “قرار إدارة بايدن منح إيران شريان حياة يهدد بتقويض الاستقرار الإقليمي في أعقاب اتفاقيات التطبيع التاريخية بين إسرائيل والبحرين والإمارات.”

إعداد: أحمد إسماعيل ـ تحرير: معاذ الحمد

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى