الشرق الأوسط

نيجيرفان بارزاني يطالب بزيادة الدور الدولي لحل المشاكل مع بغداد

أربيل – نورث برس

دعا رئيس إقليم كردستان العراق، نيجيرفان بارزاني، الاثنين، إلى زيادة الدور الدولي في تطبيق المادة 140 من الدستور العراقي وحل المشاكل بين أربيل وبغداد.

وأرسل برزاني رسالة رسمية إلى الأمين العام للأمم المتحدة و15 دولة عضواً في مجلس الأمن الدولي، حملت عدداً من المطالب.

وبحسب بيان لرئاسة الإقليم، أطلعت عليه نورث برس، أن بارزاني طالب بمنح سلطات أكبر لمبعوث الأمين العام للأمم المتحدة وأن يكون له دور أكبر في الوساطة بين الحكومة العراقية وحكومة إقليم كردستان لحل مشاكلهما.

وركز رئيس إقليم كردستان على حل “مشكلة تقاسم الثروات الطبيعية وتطبيق المادة 140.”

وأيد بارزاني طلب الحكومة العراقية من مجلس الأمن بزيادة دور الأمم المتحدة في إدارة الانتخابات في العراق والتأكد من سير انتخابات تشرين الأول/اكتوبر من العام الجاري بصورة جيدة بعيدة عن الخروقات.

ووافق مجلس الوزراء العراقي، في كانون الثاني/يناير الفائت، على طلب تأجيل الانتخابات البرلمانية المبكرة إلى العاشر من أكتوبر/ تشرين الأول المقبل، بعدما كان مقرراً إجراؤها في السادس من يونيو/حزيران.

وجاء التأجيل بعد طلب تلقته الحكومة، من مفوضية الانتخابات، لأجل إتاحة المجال أكثر لضمان إجراء “انتخابات نزيهة وعادلة”.

وطالب بارزاني في رسالته، أن يضم نص مشروع قرار مجلس الأمن الجديد بخصوص العراق، مساندة رسمية من المجلس للاتفاق الأخير بين الحكومة العراقية وحكومة إقليم كوردستان بخصوص الموازنة وتقاسم الثروات الطبيعية.

وحث على تقديم المزيد من المساعدات الإنسانية والدعم للنازحين في إقليم كردستان وتحسين أحوالهم المعيشية في المخيمات.

إعداد وتحرير: حسن حاجي

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى