تطورات عسكرية و أمنيةسوريا

مقتل أشخاص إثر استهداف القوات الحكومية لآلية غربي إدلب

إدلب – نورث برس

قتل عدة اشخاص، قيل إنهم مدنيين وأصيب آخرون، الخميس، إثر استهداف قوات الحكومة السورية، لآلية بريف إدلب، شمال غربي سوريا.

وقالت مصادر محلية لنورث برس، إن القوات الحكومية المتمركزة في الحواجز المحيطة استهدفت بصاروخ موجه “سيارة مدنية” بالقرب من بلدة الناجية بريف جسر الشغور غربي إدلب.

وأضافت المصادر أن الاستهداف أسفر عن مقتل سبعة أشخاص بينهم نساء وأطفال، إضافةً إلى إصابة 3 آخرين بجروح، ونقل المصابين إلى النقاط الطبية القريبة.

وأشارت منظمة “الدفاع المدني السوري” إلى تصاعد “استهداف المدنيين” في منطقة سهل الغاب، حيث وقعت حوادث استهداف مماثلة، أسفرت عن وقوع قتلى وجرحى بريف حماة الغربي.

وكثفت قوات الحكومة السورية، منذ أمس الأربعاء، قصفها لمواقع فصائل معارضة موالية لتركيا، في منطقة خفض التصعيد، في إدلب.

وقال مصدر ميداني لنورث برس إن قوات الحكومة قصفت بأكثر من 100 قذيفة مدفعية مواقع فصائل المعارضة في قرى وبلدات ” كنصفرة، الفطيرة، سفوهن، البارة، سرجة” الواقعة بمنطقة جبل الزاوية بريف إدلب الجنوبي.

إعداد: براء الشامي – تحرير: هوشنك حسن

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى