سوريامجتمع

حملة تعقيم لشوارع وساحات القامشلي للحد من انتشار كورونا

القامشلي – نورث برس

بدأت بلدية في مدينة القامشلي شمال شرقي سوريا، الأربعاء، بحملة لتنظيف وتعقيم الأماكن الرئيسية في المدينة ضمن إجراءاتٍ احترازية للحد من انتشار فيروس كورونا في المدينة.

وبلغ إجمالي عدد المصابين بالفيروس في مناطق الإدارة الذاتية في شمال شرقي سوريا، حتى أمس الثلاثاء، 11.092 إصابة مؤكدة، منها 400 حالة وفاة و1.340 حالة تماثلت إلى الشفاء.

وستشمل الحملة تنظيف وتعقيم الأسواق والشوارع الرئيسة والساحات العامة ضمن أسبوع الإغلاق الكامل الذي فرضته الإدارة الذاتية بعد ارتفاع أعداد الإصابات.

وقالت ديلان حسّي، وهي الرئيسة المشاركة لبلدية القامشلي، لنورث برس: “بدأنا اليوم بتنظيف الشوارع تحضيراً لتعقيمها لاحقاً، لأن الأدوية المعقمة لن تكون لها فائدة ما لم تكن الشوارع نظيفة.”

وأضافت” “عمليات الإغلاق تؤثر على عمل البلديات إلى حدٍّ كبير حيث نضطر لإيقاف بعض المشاريع الخدمية.”

وأشارت الرئيسة المشاركة إلى أن بلديات القامشلي ستركز اهتمامها خلال فترة الحظر على مسائل التنظيف والتعقيم للمساهمة في مواجهة الوباء.

وأمس الثلاثاء، بدأ الإغلاق الكامل في القامشلي والحسكة والرقة، وسيستمر لمدة أسبوع بالتزامن مع إغلاق جزئي في بقية مناطق شمال شرقي سوريا.

إعداد: هوكر العبدو – تحرير: خلف معو

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى