ثقافةسوريا

القامشلي .. مهرجان أدب وفن المرأة يختتم أعماله بتكريم الفائزات

القامشلي – نورث برس

اختتم مهرجان أدب وفن المرأة بنسخته السادسة، فعالياته، الثلاثاء، بتكريم فائزات شاركن في أعمال أدبية وفنية متنوعة في مدينة القامشلي شمال شرقي سوريا.

وأقيم المهرجان الذي حمل شعار “المرأة تجدد روح الثقافة” في مركز محمد شيخو للثقافة والفن بمدينة القامشلي برعاية هيئة الثقافة في إقليم الجزيرة.

وحضر المهرجان في يوميه الأول والثاني ناشطون ومثقفون وعاملون في منظمات مدنية وحكومية بالإضافة إلى مسؤولين في الإدارة الذاتية ومنظمات نسائية.

وضم المهرجان ورشات عمل فنية وفقرات غنائية ومسرحية وقراءة حكايات وقصائد وأفلام قصيرة، ولاقى إقبالاً واسعاً لسكان حضروا من مختلف مناطق الجزيرة.

وقالت روضة حسن، وهي الرئيسة المشاركة لهيئة الثقافة “كان لمهرجان هذا العام إقبالاً كبيراً ومشاركة واسعة وهذا بفضل نتاج عمل السنوات الماضية.”

وتحتضن مدينة القامشلي مهرجان أدب وفن المرأة بنسخة جديدة في كلّ عام بالتزامن مع اقتراب يوم المرأة العالمي الذي يصادف الثامن من آذار/مارس.

وأضافت “حسن” في مقابلة مع نورث برس “الأعمال التي قدمت هذا العام كانت أفضل من تلك في الأعوام السابقة ونأمل مزيداً من النجاحات في المستقبل.”

وأشارت إلى أنهم يأملون بمشاركة أوسع في العام المقبل “ليكون أكثر تنوعاً بأعمالٍ لنساءٍ من السريان والأشوريين والشركس والتركمان وغيرهم.”

وعرض خلال المهرجان أعمال يدوية وأزياء فلكلورية متنوعة منها أعمال من نتاج نساءٍ سجينات يخضعن لدورات إعادة تأهيل في سجون شمال شرقي سوريا.

وقالت نورهان فتحي، وهي مصممة أزياء نسائية من القامشلي إن “شاركت في المهرجان بـ 11 زيّاً مختلفاً ولاقت تصميماتي استحساناً ملحوظاً لدى الفتيات.”

كما شمل المهرجان معرضاً للفنون التشكيلية والصور الفوتوغرافية وأنهى أعماله، مساء الثلاثاء، بتقديم جوائز لأفضل النتاجات والأعمال.

إعداد: هوكر العبدو – تحرير : هوشنك حسن

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى