تطورات عسكرية و أمنيةسوريا

“الأسايش” في شمال شرقي سوريا تعلن توقيف عشرات المتورطين في تجارة وترويج المخدرات

القامشلي – نورث برس

أعلنت قوى الأمن الداخلي (الأسايش) في شمال شرقي سوريا، الثلاثاء، توقيف عشرات المتورطين في ترويج وتجارة المخدرات وضبط كميات من موادٍ مخدرة وأسلحة بحوزتهم.

وجاء ذلك في مؤتمرٍ صحفيٍّ خاص نظمته القيادة العامة لقوى الأمن الداخلي لشمال شرقي سوريا في مبنى “أسايش المرأة” الكائن في مدينة القامشلي.

وخلال المؤتمر الصحفي قالت ميديا خليل، إدارية في “الأسايش”، إن قواتهم أنهت المرحلتين الأولى والثانية من حملة مكافحة المخدرات بالتنسيق مع عدة مؤسسات.

وأعلنت الإدارية في “الأسايش” توقيف 92 شخصاً بينهم 17 امرأة متورطين في ترويج مواد مخدرة ويتم استخدامهم من جانب تجار المخدرات.

وأضافت: “تمكنت قواتنا من ضبط 77 كغ من مادة الحشيش و150 غرام من الكريستال المخدر و45 غرام من الهيروين و171 ألف حبة كبتاغون.”

وفي الـ25 من أيلول/ سبتمبر العام الماضي،  أعلنت “الأسايش” بدء حملة واسعة لمكافحة المخدرات والحد من انتشارها.

وخلال الحملة  تم توقيف 17 شخصاً كانوا يعملون في المستودعات الطبية والصيدليات ويبيعون أدوية لا تصرف إلا بموجب وصفات طبية خاصة، وفقاً لما ذكرته “خليل”.

وبحسب الإدارية في “الأسايش” فإن قوى الأمن الداخلي ضبطت 9973 حبة كانت بحوزتهم وقامت بالتنسيق مع هيئة الصحة في الإدارة الذاتية بتقديمهم إلى لجنة الادعاء والتحقيق أصولاً.

وخلال حملة مكافحة المخدرات “تم ضبط 16 سلاح كلاشينكوف و13 مسدساً و22 بندقية صيد مع ذخائرها.” على حد قول “خليل”.

إعداد: هوكر العبدو – تحرير: معاذ الحمد

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى