تطورات عسكرية و أمنيةسوريا

هدوء نسبي تشهد مناطق شمال غربي سوريا عقب قصف متبادل بين طرفي الصراع

إدلب – نورث برس

شهدت مناطق خفض التصعيد في شمال غربي سوريا، الثلاثاء، هدوءاً نسبياً بعد عمليات قصف متبادل بين قوات الحكومة السورية وفصائل معارضة شهدتها المنطقة أمس الاثنين.

وأمس الاثنين، استهدفت قوات الحكومة السورية بقذائف المدفعية الثقيلة وراجمات الصواريخ مواقع فصائل معارضة قرب بلدة البارة بجبل الزاوية جنوبي إدلب.

وأشارت إلى أن القصف الحكومي طال الأحياء السكنية في بلدة تقاد وأطرافها في الريف الغربي لمدينة حلب شمالي سوريا.

وقالت مصادر عسكرية في المعارضة السورية لنورث برس، بأن غرفة عمليات “الفتح المبين” استهدفت في وقتٍ متأخر من مساء الاثنين بقذائف المدفعية الثقيلة مواقع للحكومة في مدينة كفرنبل جنوبي إدلب.

إعداد: براء الشامي – تحرير: فنصة تمو

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى