سوريامجتمع

طلبة يشتكون سوء الواقع الخدمي ضمن السكن الجامعي بمدينة حماة

حماة – نورث برس

أعرب طلاب في السكن الجامعي بمدينة حماة، مؤخراً، عن امتعاضهم من سوء الخدمات المقدمة ضمن الوحدات السكنية في المدينة الجامعية.

وبدأت الامتحانات النظرية في جامعة حماة، الأحد الفائت، في ظل انقطاع شبه تام للكهرباء تشهده المدينة منذ أكثر من أسبوع.

وقال مصدر مطلع لنورث برس، الثلاثاء، إن الطلبة المقيمين ضمن السكن الجامعي في حماة يعيشون معاناة حقيقة وهم يتحضرون للامتحان الفصلي في ظل عدم توفر الكهرباء والمياه في السكن.

وقالت “منيرة محمد”، اسم مستعار، وهي طالبة طب بشري مقيمة في السكن الجامعي، إن المكوث في السكن أصبح أمراً مزعجاً للغاية مع عدم توفر أبسط مقومات العيش.

وأضافت: “المياه غير متوفرة في أغلب الأوقات. نقوم بنقلها من الطوابق الأولى إلى العليا لعدم تشغيل مولدة الطاقة بحجة عدم توفر المازوت.”

وزاد الانقطاع الطويل للكهرباء من معاناة الطلاب، في الوقت الذي بدأوا فيه تقديم الامتحان الفصلي.

وقال الطالب “ملاذ العمر”، اسم مستعار، إنهم ومنذ عشرة أيام لم يروا المياه وخاصة الساخنة لعدم تشغيل “التسخين المركزي” منذ بداية الفصل.

وأضاف “العمر”: أنهم أنهوا الامتحان العملي معتمدين في دراستهم على “فلاشة” الهاتف الخليوي، لتتكرر ذات المشكلة في الامتحان النظري.

بدوره، قال موظف في السكن الجامعي إنهم تقدموا بطلب إلى إدارة الجامعة أكثر من مرة، لتصليح المولدات وتأمين المازوت وحل مشكلة المياه، “ولكن لم يجدوا أي تجاوب، بحجة عدم توفر ميزانية.”

إعداد: علا محمد – تحرير: فنصة تمو

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى