سوريامجتمع

وفاة طفل وإصابة ثلاثة آخرين بانهيار خيامهم نتيجة الأمطار والسيول بإدلب

إدلب – نورث برس

قضى طفل وأصيب ثلاثة أطفال آخرين في مخيّمات النازحين في محافظة إدلب، الثلاثاء، نتيجة انهيار خيامهم بسبب الأمطار والسيول.

وقالت مصادر محلية لنورث برس، إن الطفل “عبد الرزاق عدنان الجوباسي” توفي، صباح اليوم إثر انهيار حائط المنزل الذي يسكنه في مخيم “التمانعة” بالقرب من بلدة كللي شمالي إدلب، نتيجة العاصفة المطرية.

وأضافت أنّ ثلاثة أطفال في مخيم كفرنبودة بمنطقة عقربات شمالي إدلب أصيبوا، فجر اليوم، إثر انهيار خيمتهم، المبنية من البلوك، نتيجة الهطولات المطرية الغزيرة في المنطقة.

وأشارت المصادر إلى أنّ فرق الدفاع المدني أسعفتهم إلى النقاط الطبية القريبة لتلقي العلاج.

وكان فريق “منسقو استجابة سوريا” أعلن أمس الاثنين، عن ارتفاع أعداد المخيمات المتضررة، شمال غرب سوريا نتيجة الهطولات المطرية الكثيفة إلى 145 مخيماً.

ووفق الفريق، فقد بلغت عدد الخيم المتضررة بشكل كلي 278 خيمة و513 خيمة بشكل جزئي وأضرار واسعة في الطرقات تجاوزت الـ8 كيلومترات ضمن المخيمات ومحيطها.

وجاء تقرير الفريق أمس، كحصيلة أولية لحصر الأضرار، ومحاولة الوصول إلى المخيمات المتضررة التي يصعب الوصول إليها نتيجة سوء وانقطاع الطرقات المؤدية إليها.

ويعاني قاطنو المخيمات شمال غربي سوريا من الأوضاع السيئة ونقص الخدمات وسط مناشدات للمنظمات الإنسانية والمجالس المحلية لتخفيف المعاناة وتوفير الأدوية ووسائل التدفئة، دون أي رد.

وتزداد معاناة النازحين في تلك المخيمات مع حلول فصل الشتاء، إذ سبق أن جرفت مياه الأمطار مخيمات عدة في منطقة إدلب، وفق المصادر.

إعداد: براء الشامي – تحرير: فنصة تمو

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى