الرئيسيسوريامجتمع

مخيمات إدلب.. عشرات الخيام تغرق جراء الأمطار الغزيرة شمالي غرب سوريا

إدلب – نورث برس

تضرر أكثر من 100 مخيماً للنازحين شمال غربي سوريا، خلال الساعات الـ48 الماضية، وذلك جراء الهطولات المطرية الغزيرة في تلك المناطق.

وقال مدير مخيم العمر في أطمة، خالد المعراوي، لنورث برس، إن “أكثر من 30 خيمة في المخيم تضررت بشكل كلي بسبب الأمطار الغزيرة.”

وأضاف أن “الأمطار تسببت بفيضان مياه الصرف الصحي، التي دخلت إلى العديد من الخيام.”

وذكر فريق “منسقو استجابة سوريا”، في بيان صدر عنه، الأحد، إن ” أغلب المخيمات الموجودة في المنطقة تعرضت لأضرار متفاوتة.”

وأضافت أن “الأضرار الكبرى تركزت في مناطق معرة مصرين وكللي ومخيمات أطمة وأجزاء من مخيمات الريف الغربي لمحافظة إدلب.”

وأشار “المعراوي” إلى أن “أكثر من 20 عائلة باتت بالعراء بعد غرق خيامها”، لافتاً أن “بعض منها اتخذت من المساجد مأوىً مؤقتاً لها.”

ووفقاً لبيان “منسقو استجابة سوريا”، بلغ عدد المخيمات المتضررة أكثر من 108 مخيم، خلال الساعات الـ48 الماضية نتيجة الهطولات المطرية الكبيرة في ريفي إدلب وحلب.

ووصف “المعراوي”، ليلة أمس السبت، بـ “المأساوية”، بسبب نقص التدفئة، ودخول مياه الامطار إلى العديد من الخيم.

وكان “منسقو الاستجابة”، قد ناشدوا المنظمات الإنسانية الإسهام في تأمين احتياجات النازحين بمخيمات الشمال السوري، بعد غرق 23 مخيما، الشهر الماضي.

وطالب الفريق حينها الفعاليات المختصة في المنظمات والهيئات الإنسانية، بتحقيق الاستقرار الأولي للنازحين، عبر مواجهة الأضرار الناجمة عن الكوارث المناخية.

ويعاني قاطنو المخيمات شمال غربي سوريا من الأوضاع السيئة ونقص الخدمات وسط مناشدات للمنظمات الإنسانية والمجالس المحلية لتخفيف المعاناة وتوفير والأدوية ووسائل التدفئة دون تلقي رد.

وتزداد المعاناة مع حلول فصل الشتاء، إذ سبق أن جرفت مياه الأمطار مخيمات عدة.

إعداد: براء الشامي – تحرير: محمد القاضي

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى