الرئيسيسوريامجتمع

مكتب حماية الطفل في كوباني يسلم طفلاً قاصراً إلى ذويه

كوباني- نورث برس

سلم مكتب حماية الطفل في النزاعات المسلحة في كوباني، الخميس، طفلاً قاصراً كان قد انضم إلى صفوف قوات سوريا الديمقراطية “قسد” قبل عدة أيام، إلى ذويه.

وقالت مزكين شيخ نبي، الرئيسة المشاركة لمكتب حماية الطفل، إنه “تم تسليم طفل بالغ  من العمر ١٦ عاماً لذويه، في مدينة كوباني بالتنسيق مع المجلس العسكري و”قسد”.

وتم تفعيل المكتب منذ شهرين بعد الاتفاقية، التي تم توقيعها بين قوات سوريا الديمقراطية والأمم المتحدة، التي تنص على عدم تجنيد الأطفال القاصرين دون عمر 18. 

وسلم مكتب حماية الطفل في النزاعات المسلحة في حسكة, بالتعاون مع مكتب العلاقات الخارجية والمجلس العسكري في المدينة, نهاية الشهر الماضي، طفلاً قاصراً لذويه, كان قد التحق مؤخراً بالقوات العسكرية.

وأضافت “شيخ نبي”، أنّ “الطفل انضم للقوات العسكرية بتاريخ الـ ١٠ من الشهر الجاري، على أنه من مواليد ٢٠٠٢.”

وأشارت إلى أن “ذوي الطفل قدموا ثبوتيات لمكتب حماية الطفل تؤكد أنه من مواليد ٢٠٠٤، ليقوم المكتب بإعادة الطفل إلى ذويه صباح اليوم الخميس.”

وذكرت “شيخ نبي”، أنّ “عدد الشكاوي المقدمة لمكتب حماية الطفل في إقليم الفرات بلغت ٣٩ شكوى حتى الآن، تم إعادة ٧ أطفال منهم إلى ذويهم.”

ويتم متابعة باقي الشكاوي لإعادتهم إلى ذويهم بحسب ما قالت “شيخ نبي”، مشيرةً إلى أنّ المكتب مفتوح أمام الأهالي لتقديم شكاويهم بخصوص أطفالهم القاصرين المنضمين للمؤسسات العسكرية.

ويذكر أن مكتب حماية الطفل في النزاعات المسلحة في كوباني، سلم في 16 كانون الأول/ ديسمبر، طفلتين قاصرتين كانتا انضمتا إلى صفوف قوات سوريا الديمقراطية، إلى ذويهما بالتنسيق مع المجلس العسكري.

وكان المجلس التنفيذي في الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا، قد قرر أواخر آب/ أغسطس الماضي، استحداث مكاتب لحماية الطفل في النزاعات المسلحة في جميع مدن شمال وشرقي سوريا.

إعداد: فتاح عيسى – تحرير: محمد القاضي

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى