العالم

ترامب أول رئيس أميركي قد يتعرّض لعملية عزل ثانية

واشنطن – نورث برس

يعمل مجلس النواب الأميركي، الأربعاء، على عزل الرئيس دونالد ترامب، للمرة الثاني بسبب تحريضه على أعمال عنف.

ويتوقع أن ينجح الديموقراطيين في مجلس النواب بعزل الرئيس ترامب للمرة الثانية ليكون ترامب بذلك أول رئيس أميركي يتعرّض لعمليتي عزل.

ويتطلّب نجاح عملية العزل نقل التحقيقات بالتهم المقدمة لترامب، إلى مجلس الشيوخ وموافقة ثلثي أعضاء المجلس عليها.

وستستمر عملية عزل ترامب حتى بعد خروجه من البيت الأبيض، وسيمنع ترامب من تولي أي مناصب فيدرالية في الولايات المتحدة مستقبلاً، إذا ما تمت عملية عزله بالفعل.

ودعا ترامب في بيان مكتوب، اليوم الأربعاء، الى “تخفيف التوترات وتهدئة الأعصاب.”

وجاء في بيان ترامب “في ضوء التقارير عن حدوث المزيد من المظاهرات، أحث الجميع على ألا يكون هناك أعمال عنف أو خرق للقانون أو تخريب من أي نوع.”

وأضاف البيان، أن “هذه ليست الأشياء التي أمثلها، وكل هذا لا يمثّل أميركاً، لذلك أدعو كل الأميركيين للمساعدة في تخفيف التوتر وتهدئة الأعصاب.”

وأتت كلمات ترامب وسط مخاوف من تزايد أعمال العنف والتهديدات المحيطة بالعاصمة الأميركية، مع اقتراب يوم تنصيب الرئيس المنتخب جو بايدن.

وقال لندسي غراهام، في بيان نشره، اليوم الأربعاء،  أنه “لن يؤدي عملية العزل في مجلس الشيوخ لأنها ستخلق المزيد من الانقسام في المجتمع الأميركي، وستقود إلى المزيد من أعمال العنف.”

وتعتزم السلطات المحلية نشر ما يصل الى ٢٠ ألف من أفراد الحرس الوطني، في محيط الكونغرس، والعاصمة بحلول يوم ٢٠ كانون الثاني/ يناير، لرفع مستوى التأهب الأمني قبيل يوم تنصيب بايدن.

إعداد: هديل عويس – تحرير: محمد القاضي

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى