الشرق الأوسط

في رسالة إلى إيران.. الولايات المتحدة ترسل قاذفة “B-52” إلى الشرق الأوسط

قامشلي ـ نورث برس

أعلنت القيادة المركزية للجيش الأميركي، أمس السبت، أنها أرسلت قاذفة من طراز استراتوفورتريس  “B-52” إلى الشرق الأوسط، من القاعدة الجوية في ولاية نورث داكوتا.

ووصفت شبكة “فوكس نيوز” خطوة الولايات المتحدة بأنها رسالة موجهة إلى إيران.

وجاءت هذه الخطوة بعد أيام من تداول تقارير إعلامية، تفيد بأن الرئيس الأميركي دونالد ترامب، طلب خلال اجتماع مع كبار مساعديه للأمن القومي خيارات لمهاجمة إيران.

ووفقاً لهذه التقارير، فإن ترامب سأل مستشاريه عما إذا كان لديه خيارات لاستهداف موقع نووي رئيسي في إيران خلال الأسابيع المقبلة.

وطائرات استراتوفورتريس، هي قاذفات أميركية استراتيجية بعيدة المدى، دون سرعة الصوت، وتعمل بالطاقة النفاثة.

وقالت القيادة المركزية للجيش الأميركي، في بيان، إن مهمة الطائرة “طويلة”، وإن هدفها “ردع العدوان، وطمأنة شركاء وحلفاء الولايات المتحدة”، دون الحديث عن مكان استقرارها.

وأضافت القيادة أن أطقم قاذفات “B-52” بالقوة الجوية أنجزت مهمة الانتشار “في مهلة قصيرة.”

وتستطيع قاذفة”B-52″  حمل ما يصل إلى 70 ألف رطل من الأسلحة، ولديها نطاق قتالي نموذجي يبلغ أكثر من 8800 ميل من دون الحاجة للتزود بالوقود الجوي.

ولفتت القيادة إلى أن هذه المهمة تساعد أطقم القاذفات في التعرف على المجال الجوي للمنطقة ووظائف التحكم.

وأشارت القيادة إلى أن “الولايات المتحدة لا تسعى لإحداث أي صراع، لكنها لا تزال ملتزمة بالاستجابة لأي طارئ حول العالم.”

وتثبت المهمة، قدرة الجيش الأميركي، على نشر قواته في أي مكان في العالم بوقت قصير، والاندماج في عمليات القيادة المركزية للحفاظ على الاستقرار والأمن، بحسب القيادة.

المصدر: وكالات – تحرير: محمد القاضي

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى