تطورات عسكرية و أمنيةسوريا

فصيل سوري معارض يعلن مقتل عسكريين روس في محافظة إدلب

إدلب – نورث برس

أعلن فصيل سوري معارض يتبع لتركيا، الخميس، مقتل عددٍ من عناصر القوات الروسية باستهداف مواقعهم في محافظة إدلب شمال غربي سوريا.

وتشهد المنطقة منذ فترة تصعيداً في العمليات القتالية وقصفاً متبادلاً بين قوات الحكومة السورية وفصائل المعارضة وسط حديث عن عملية عسكرية مرتقبة في إدلب.

وقال بيانٌ نشره فصيل جيش العزة عبر معرّفاته الخاصة على تطبيق “تلغرام” أنه استهدف مواقع للقوات الروسية بصاروخٍ مضادٍ للدروع في بلدة كفروما جنوب إدلب.

وأضاف البيان أن الاستهداف أسفر عن مقتل مجموعة من العسكريين الروس، لكن لم يصدر أي تعليق من القوات الحكومية أو الروسية حول الحادثة حتى ساعة إعداد هذا الخبر.

وأشار البيان إلى أن الاستهداف جاء رداً على القصف المتواصل لقوات الحكومة السورية على القرى والبلدات الآهلة بالمدنيين في منطقة جبل الزاوية بمحافظة إدلب.

ويعدّ جيش العزة، أحد أكبر مكونات “الجيش الوطني السوري” المدعوم من تركيا، وتأسس عام 2013 بعد اندماج عدة فصائل عسكرية ومنذ عام 2015 يعرف باسم جيش العزة.

وتخضع محافظة إدلب بمعظمها وأجزاء من محافظات حماة وحلب واللاذقية منذ آذار/مارس الماضي، لاتفاقٍ بين موسكو وأنقرة يقضي بوقف العمليات العسكرية.

إعداد: سمير عوض – تحرير: هوكر العبدو

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى