الرئيسيسورياسياسة

الإدارة الذاتية في اليوم العالمي للطفل: نتعهّد بالعمل لحماية الأطفال خلال الحرب

قامشلي – نورث برس

تعهدت الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا، الجمعة، بالعمل على حماية الأطفال في مناطق سيطرتها وضمان مستقبل آمن لهم خلال الحرب وفق العهود والمواثيق الدولية.

ويحتفل العالم في 20 تشرين الثاني/نوفمبر من كل عام بوصفه يوماً للتآخي والتفاهم على النطاق العالمي بين الأطفال، حسب توصية الجمعية العامة للأمم المتحدة عام 1954.

وقال بيانٌ أصدره مكتب حماية الطفل التابع للإدارة الذاتية، بمناسبة اليوم العالمي للطفل، إن الآلاف من الأطفال راحوا ضحية الحرب والصراع الدائر منذ سنوات في سوريا.

وأشار إلى تطبيق خطة العمل الموقعة بين قوات سوريا الديمقراطية والأمم المتحدة والمصدقة من الإدارة الذاتية لمعالجة قضايا تجنيد الأطفال في القوات المسلحة وتسريحهم.

وفي تشرين الأول/اكتوبر الماضي أعلنت الإدارة الذاتية استحداث مكتب حماية الطفل، بناءً على اتفاق بين القائد العام لقوات سوريا الديمقراطية مظلوم عبدي وممثلين عن الأمم المتحدة.

وسلّم المكتب، خلال الفترة الماضية، عدداً من القاصرين كانوا ضمن صفوف القوات العسكرية إلى ذويهم، لحمايتهم من النزاعات المسلحة وإبعادهم عن الأعمال العسكرية.

وذكر البيان أن المكتب يعمل على إعادة دمج الأطفال بالمجتمع وملف عمالة الأطفال والرعاية الصحية ومعالجة تسربهم من المدارس بالتعاون مع كافة الجهات المعنية.

وقال البيان إن “الإدارة الذاتية تقدمت بجهود كبيرة وعملت على تحييد الأطفال ودمجهم بما يكمّل شخصيتهم لتكون وفق الشروط الواجب توفرها لأي طفل سوري.”

إعداد: هوكر العبدو – تحرير: جان علي

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى