سوريامجتمع

إصابات كورونا تتجاوز عشرة آلاف حالة في منطقة المعارضة السورية

إدلب – نورث برس

سجلت الحكومة السورية المؤقتة التابعة للائتلاف السوري، مساء الخميس، أكثر من 450 إصابة جديدة بفيروس كورونا ليتجاوز العدد الكلي للإصابات حاجز العشرة آلاف حالة.

وأعلنت الحكومة المؤقتة، عبر حسابها على موقع “فيسبوك”، تسجيل 455 إصابة جديدة ضمن مناطق سيطرة فصائل المعارضة شمالي حلب، وهيئة تحرير الشام في محافظة إدلب.

ويتوالى تسجيل إصابات يومية في المنطقة وسط مخاوف من تفشّي الفيروس وتحوله إلى حالة يصعب السيطرة عليها وسط غياب الإجراءات الوقائية وضعف المنظومة الصحية.

في غضون ذلك، قالت شبكة الإنذار المبكر التابعة لوحدة تنسيق الدعم، إن عدد الكلي للإصابات ارتفع مع الحالات الجديدة إلى 10140 حالة شمال غربي البلاد.

وأشارت إلى تسجيل 62 حالة شفاء وخمس حالات وفاة جديدة بين المصابين، معظمهم في محافظة إدلب، ليرتفع إجمالي الوفيات إلى 82 حالة.

ويرجّح فريق “منسقو استجابة سوريا”، أن تتضاعف أعداد الإصابات بسبب عدم التزام السكان بالإجراءات الاحترازية خاصةً مع حلول فصل الشتاء.

وفي تصريح سابقٍ لنورث برس، توقع مرام الشيخ، وزير الصحة في الحكومة السورية المؤقتة، ارتفاعاً شديداً في حالات الإصابة بفيروس كورونا.

إعداد: براء الشامي – تحرير: هوكر العبدو

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى