تطورات عسكرية و أمنيةسوريا

مقاتلات روسية تنّفذ ضربات جوية في محافظة إدلب

قامشلي – نورث برس

نفّذت مقاتلات روسية، صباح الجمعة، ضربات جوية في محافظة إدلب الخاضعة لاتفاق وقف إطلاق نار بين موسكو وأنقرة.

وتشهد المنطقة مؤخراً، تصعيداً عسكرياً وقصفاً متبادلاً بين قوات الحكومة السورية وفصائل المعارضة وسط حديث عن عملية عسكرية مرتقبة للقوات الحكومية.

وقال المرصد السوري لحقوق الانسان إن طائرات حربية تابعة لسلاح الجو الروسي شنّت غاراتٍ على محيط بلدتي البارة واحسم في منطقة جبل الزاوية جنوبي إدلب.

وتزامنت الضربات، مع قصفٍ مكثّف نفّذته القوات للحكومة السورية على قرى وبلدات سرجة وبينين ودير سنبل في الأطراف الشرقية لجبل الزاوية.

ونقلت مصادر إعلامية مقربة من المعارضة السورية أن الضربات ألحقت أضراراً مادية كبيرة بأماكن الاستهداف دون ورود أي معلوماتٍ حول خسائر بشرية.

وتخضع محافظة إدلب ومناطق أخرى محيطة لاتفاقٍ بين موسكو وأنقرة يقضي بوقف كامل للعمليات القتالية بين القوات الحكومية وفصائل المعارضة السورية.

إعداد: هوكر العبدو – تحرير: جان علي

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى