الرئيسيتطورات عسكرية و أمنيةسوريا

ضبط ألعاب تحمل عبارات دعائية لداعش في شمال شرقي سوريا

ديرك – نورث برس

ضبطت قوى الأمن الداخلي (الأسايش) في مخيم روج جنوب ديرك (المالكية)، الأربعاء، سيوفاً بلاستيكية كان أطفال عائلات “داعش” يلعبون بها ضمن المخيم.

وقال مصدر مطّلع من المخيم، لنورث برس، إن بعض زوجات عناصر “داعش” في المخيم قاموا بتوصية تاجرٍ عراقي يملك دكاناً في المخيم “بجلب سيوفٍ بلاستيكية لأطفالهن.”

وأضاف المصدر أن كاميرات المراقبة في المخيم رصدت أطفالاً يلعبون بسيوفٍ بلاستيكية، وأن متابعة الأسايش للموضوع كشفت عن أن السيوف تحمل عبارات دعائية خاصة بتنظيم الدولة الإسلامية “داعش”.

وبحسب المصدر، فقد صادرت الأسايش السيوف البلاستيكية ونبّهت التاجر والأمهات بـ”ضرورة عدم تكرار توزيع مثل هذه الألعاب التي تحرّض على نشر الفكر المتطرّف.”

وبدأت الإدارة الذاتية في منتصف شهر آب/أغسطس الفائت بنقل دفعات من عائلات عناصر “داعش” من مخيم الهول شرق حسكة إلى مخيم روج جنوب ديرك في أقصى شمال شرقي سوريا.

وشهد مخيم روج وصول دفعات أخرى من عائلات “داعش” خلال شهري أيلول/سبتمبر الفائت ومطلع تشرين الأول/أكتوبر الجاري.

وكانت نورا عبدو، مديرة مخيم روج، قد قالت في وقتٍ سابقٍ لنورث برس، إن العدد الإجمالي لعائلات “داعش” في المخيم بلغ / ١٧٩/ عائلة مكوّنة من /٥٦٤/شخصاً من جنسيات أجنبية مختلفة.

وتقول الإدارة الذاتية إنها تهدف من عمليات النقل إلى تخفيف الضغط على مخيم الهول، وإبعاد العائلات الجديدة عن تأثير المتشددات في قسم المهاجرات بمخيم الهول.

تحرير: عبدالله شيخو

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى