سورياسياسة

وزارة الخارجية في الحكومة السورية: الولايات المتحدة دولة خارجة عن القانون

نورث برس

وصفت وزارة الخارجية في الحكومة السورية، الأربعاء، الولايات المتحدة الأمريكية بأنها دولة خارجة عن القانون و”تنتهج أساليب التنظيمات الإرهابية.”

جاء ذلك كأول رد رسمي على تصريح للرئيس الأمريكي كشف فيه عن رغبته باغتيال الرئيس السوري بشار الأسد في العام 2017 عقب اتهام قواته بشن هجمات كيماوية.

ونقلت وكالة “سانا” الحكومية عن مصدر رسمي في وزارة الخارجية قوله إن تصريحات الرئيس الأمريكي “تدل على نظام قطاع طرق يمتهنون الجريمة للوصول إلى مآربهم”، وفق تعبيره.

وكان الرئيس الأمريكي قد كشف في تصريحات صحفية أمس، إنه أراد قتل الرئيس السوري بشار الأسد في عام 2017 ، لكن وزير دفاعه آنذاك جيمس ماتيس عارض العملية.

وأضاف ترامب في برنامج على قناة “فوكس” الأمريكية: “كنت أفضل قتله. لقد جهزت للأمر تماماً… لم يرغب ماتيس في أن يفعل ذلك.”

وكان الصحفي بوب وودوارد في صحيفة واشنطن بوست الأمريكية قد نشر في كتابه “الخوف: ترامب في البيت الأبيض” الصادر عام 2018. لكن ترامب نفى ذلك حينها. بحسب وكالات.

وتواجه حكومة الرئيس بشار الأسد اتهامات بشن هجمات كيماوية على المدنيين السوريين خلال سنوات الحرب، أدت إحداها في العام 2013 إلى مقتل/1300/ مدني في الغوطة الشرقية.

 وكان لجنة التحقيق الدولية المستقلة الخاصة بسوريا قد خلصت في نيسان/أبريل من العام 2017 إلى تحميل الحكومة السورية مسؤولية استخدام غاز السارين في مدينة خان شيخون السورية.

إعداد: جان علي

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى