اقتصادالرئيسيسوريا

تضرر آلاف الأشجار المثمرة بريف السويداء جراء حريق والمتهم عنصر من “الدفاع الوطني”

السويداء – نورث برس

قدرت مصادر حكومية الأضرار التي خلفتها حرائق دامت لثلاثة أيام بمحافظة السويداء جنوبي سوريا، باحتراق نحو /3000/ دونم وتضرر /2600/ من الأشجار المثمرة والحراجية.

وقال محمود أبو راس، قائد فوج الإطفاء في مدينة صلخد، ثاني أكبر مدن السويداء، إن الحرائق اندلعت بداية في منطقة أبو العز، التابعة لبلدة حبران.

وأضاف لنورث برس أن الحريق تم إخماده بعد خمس ساعات بالتعاون مع السكان.

وأشار “أبو راس” إلى تضرر /1500/ شجرة حراجية بالإضافة إلى المئات من الأشجار المثمرة كالتفاح والعنب واللوز والتين.

وقدر المساحات المتضررة جراء الحريق بـ/٢٥٠٠/ دونم.

“بفعل فاعل”

 وأكد قائد فوج الإطفاء بمدينة صلخد، أن أحد سكان المنطقة تقدم ببلاغ إلى قيادة الشرطة في المنطقة يتهم فيه عنصراً من ميليشيات الدفاع الوطني.

وقال سماح أبو سعد (٦٥ عام) وهو مزارع متضرر من بلدة حبران لنورث برس: إن الحرائق تجددت في منطقة أبو العز، مساء الثلاثاء واستمرت حتى صباح الأربعاء.

وأضاف  أنه وبعد إخماد الحرائق، عادت النيران لتلتهم ما تبقى من مزارع حبران الغربية.

وأشار إلى أنهم لم يستطيعوا  السيطرة عليها رغم تكاتف فوج الإطفاء مع السكان المحليين حتى ساعات الصباح الأولى.

إجمالي الأضرار

وتقدر الوحدة الإرشادية الزراعية في بلدة حبران إجمالي المساحات المتضررة حتى الآن بنحو /3000/ ألاف دونماً من الأراضي تضررت فيها 2600 شجرة حراجية ومثمرة .

وتشهد محافظتي حماة واللاذقية وسط سوريا حرائق منذ ثمانية أيام، وسط انتقادات لتعامل المؤسسات الحكومية وإخفائها للحقائق.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى