تطورات عسكرية و أمنيةسوريا

بوتين يطلع ترامب على التطورات ويمتنع عن كشف تفاصيل التباحث مع أنقرة

NPA
تحدث الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين عن استمرار الاتصالات بين بلاده وتركيا حول الملف السوري وبخاصة حول الوضع في مناطق خفض التصعيد.
ووصف بوتين الوضع في إدلب بـ “تحت السيطرة”، مؤكداً أن الاتصالات مع تركيا مستمرة بكثافة بشكل أكبر من الولايات المتحدة الأمريكية، وذلك في تصريحات لصحفيين خلال ختام قمة العشرين في أوساكا اليابانية أمس السبت.
وأطلع بوتين، الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب على التطورات الأخيرة في الملف السوري، كما أشار إلى أن الاتصالات المتواصلة مع تركيا حول سوريا لا تزال في “مستوى جيد”.
وأكد أن المباحثات التي تجري بين موسكو وأنقرة تتعلق بـ”الخوض في جذر الأحداث” ممتنعاً عن الإفصاح عن تفاصيل متعلقة بالتباحث المكثف واليومي حول الوضع الراهن مع “الأصدقاء الأتراك”.
في حين أشار الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان أن “جهود بلاده مبذولة تجاه أكثر من /4/ ملايين لاجئ”، داعياً المجتمع الدولي لتقاسم الأعباء “حتى تواصل تركيا مساعداتها وخدماتها للاجئين”.
وتحدث أردوغان عن أن “الدول الغربية التي تقيّم وضع البلدان الأخرى في مجال حقوق الإنسان فشلت في أهم اختبار إنساني”، مضيفاً أن الأمم المتحدة أفصحت عن استخدام تركيا /37/ مليار دولار لتقديم الخدمات للاجئين.
كما لفت إلى أن مساهمة الاتحاد الأوروبي بلغت /2/ مليار دولار فيما بلغت مساهمة مفوضية الأمم المتحدة للاجئين مليار دولار.
يشار إلى أن مجموعة الـ/20/ تأسست عام 1999، وتعد بمثابة منتدى يجمع الدول الأعضاء ومنظمات دولية ومجموعات أخرى للتباحث حول الشؤون العالمية وبناء إجماع على تطوير سياسات عالمية تعالج التحديات التي تواجه البشرية.
اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى