رصاص طائش يودي بحياة سيدة في القامشلي قبيل يوم من احتفالات رأس السنة الميلادية

القامشلي - السيدة زورين عبد الرحمن التي فارقت الحياة برصاص طائش – نورث برس

القامشلي – عبد الحليم سليمان – نورث برس

 

فقدت امرأة تدعى زورين عبد الرحمن، مساء أمس الاثنين حياتها بعد إصابتها برصاصة طائشة قرب منزلها في مدينة القامشلي.

 

وقال محمد خير ملا زوج زورين، التي كانت تبلغ /21/ عاماً، إن زوجته أصيبت برصاصة خلف رأسها، أثناء توجهها برفقة شقيقتها إلى محل لبيع الألبسة في الجوار، مضيفاً أنه أسعفها برفقة أخيها الذي كان يجالسه في المنزل، لكنها فارقت الحياة بعد وصولها إلى المستشفى.

 

وكانت روزين والدة لطفلة بعمر أربع سنوات وتقيم مع زوجها الذي يعمل كسائق في مدينة القامشلي، بالحي الغربي مقابل مسجد الرحمن.

 

في حين أفاد مصدر مسؤول في قوى الأمن الداخلي (الآسايش) لـ"نورث برس" أن التحقيقات مستمرة لمعرفة هوية مطلق النار وإلقاء القبض عليه .

 

وتشهد المناسبات من أعياد الميلاد ورأس السنة، حالات إطلاق نار ومفرقعات النارية بشكل عشوائي، الأمر الذي يتسبب بوقوع إصابات عديدة في السنوات السابقة.

 

وكانت قوى الأمن الداخلي قد حذرت عبر بيان, نشرت فيه إجراءاتٍ دخلت حيز التنفيذ في 28 كانون الأول/ ديسمبر, من اطلاق الأعيرة النارية من قبل الأهالي او القوات العسكرية والأمنية تحت طائلة المسؤولية.