تظاهرة لأهالي منطقة الشدادي في جنوبي الحسكة تنديداً بالانتهاكات التركية في شمال شرقي سوريا

الحسكة - تظاهرة لأهالي الشدادي جنوبي الحسكة - NPA

الشدادي – باسم شويخ – npa

رصدت "نورث برس" مظاهرة لأهالي مدينة الشدادي الواقعة جنوبي الحسكة في شمال شرقي سوريا، حيث استنكر الأهالي العملية العسكرية التي شنّتها تركيا وفصائل المعارضة المسلحة التابعة لها.

وخرج المئات من أهالي مناطق الدشيشة، مركدة، عبدان والشدادي، تنديداً بالعملية التركية على شمال وشرقي سوريا، والتي أسفرت عن نزوح أكثر من //300 ألف مدني وارتكابها المجازر بحقهم.

كما رفعوا شعاراتٍ كُتبت باللغتين العربية والكردية، "لا للتراجع عن أرضنا وحريتنا"، "كل الأماكن روجافا وكل الأماكن مقاومة".

فيما قال سليمان الدرويش، أحد المتظاهرين من مدينة الشدادي بأنهم خرجوا استنكاراً للهجمات التركية التي طالت الشمال السوري.

كما ندّد الأهالي بالدوريات الروسية – التركية على الشريط الحدودي، مؤكدين أنهم يدينون المجتمع الدولي والأمم المتحدة على صمتهم تجاه ما يحصل من مجازر، وأشاروا إلى أنهم يساندون قوات سوريا الديمقراطية ضد التدخل التركي.

وبذات الصدد قال المواطن أحمد عيسى من مدينة الشدادي، بأن جميع الأهالي في أي منطقة كانت، سواء عرب أم كرد، يستنكرون الاستيلاء التركي على الشمال السوري.

وأضاف "نناشد المجتمع الدولي لوقف التدخلات التركية والتي كل هدفها تهجير السكان وتغيير ديموغرافية المنطقة".

وختم الموطن أحمد عيسى حديثه بالقول "تركيا تحاربنا باسم الإسلام، والإسلام منهم بريء".