“هيئة التربية في إقليم الفرات” تستأنف العملية التربوية وسط مخاوفٍ من التهديدات التركية

عين العرب / كوباني - من داخل إحدى المدارس - NPA

عين العرب / كوباني – فتاح عيسى – NPA

 

أصدرت هيئة التربية في إقليم الفرات تعميماً باستئناف العملية التربوية في معاهد ومدارس مدينة عين العرب / كوباني وريفها وبعض القرى في ريف تل أبيض.

 

القرار جاء بعد أقل من شهرٍ من إغلاق المدارس بسبب العملية العسكرية التي شنّتها تركيا في شمال وشرق سوريا.

 

وأفاد الإداري في لجنة مدارس مقاطعة كوباني خالد الجرادة، لـ"نورث برس"، بأنّ المدارس سيتم افتتاحها بدءاً من يوم غد الاثنين، في مدارس المدينة والريف.

 

ولفت إلى أنّ المدارس في القرى القريبة من الحدود السورية – التركية لن يتم افتتاحها، وسيتم استقبال الطلاب في مدارس القرى القريبة منها.

 

وأكّد الجرادة أنّه لا صحة للإشاعات حول عودة مدارس الحكومة السورية إلى المنطقة، مشيراً إلى أنّ المدارس التي سيتم افتتاحها ستكون تحت إدارة الإدارة الذاتية.

وأشار أنّ هدفهم من استئناف العملية التربوية هو عودة الطلاب إلى مدارسهم وعدم حرمانهم من التعليم مضيفاً أنّ المنطقة تشهد حالة حربٍ منذ عدة سنوات، ويتوجب عليهم استئناف العملية التربوية رغم التخوفات من التهديدات التركية على المنطقة.

 

وأضاف الجرادة أنّ المدارس في الريف قادرة على استيعاب الطلاب النازحين من مدينة تل أبيض وريفها، لافتاً إلى أنّ النازحين من قرى ريف كوباني الشرقي والذين كانوا يقيمون في مدارس مدينة كوباني يعودون إلى قراهم بالتدريج.

 

من جهته أكّد الرئيس المشارك لجامعة كوباني الدكتور كمال بصرواي، أنّ الجامعة تستكمل إجراءات فحص القبول، لافتاً إلى أنّ العام الدراسي الجديد في جامعة كوباني سيبدأ منتصف شهر تشرين الثاني/ نوفمبر الحالي.

 

يذكر أنّه تم إيقاف العملية التربوية في العاشر من شهر تشرين الأوّل/ أكتوبر الفائت بسبب التهديدات التركية، ويبلغ عدد الطلاب في كامل إقليم الفرات نحو /90/ ألف طالبٍ وطالبةٍ في المراحل التعليمية الثلاث، كانوا يتوزعون على /869/ مدرسةٍ في إقليم الفرات.