متظاهرون من المناطق التي شهدت عمليات عسكرية تركية يطالبون بالعودة لمنازلهم بضمانات دولية

عين عيسى – مظاهرة في مدينة عين عيسى شمالي الرقة – NPA

عين عيسى – زانا العلي – NPA
تظاهر اليوم الآلاف من أهالي مدن الرقة والطبقة ودير الزور ومدينة تل أبيض في مسيرة حاشدة بمدينة عين عيسى لمطالبة المجتمع الدولي بإعادتهم إلى منازلهم بضمانات دولية.
وتجمع أهالي هذه المدن في مدينة عين عيسى لتنظيم مسيرة احتجاجية على تهجيرهم من بيوتهم عنوةً، ومن ثم توجهوا إلى  ناحية الجلبية /45/ جنوب شرقي مدينة عين العرب/ كوباني، واحتشدوا بساحتها.
وقال حمدان العبد نائب الرئاسة المشتركة للإدارة الذاتية في شمال وشرق سوريا، وأحد المشاركين في المسيرة، لـ"نورث برس"، "إن المسيرة هي من أجل التأكيد على وحدة الأراضي السورية ورفض العملية العسكرية التركية في أراضينا".
وقال أحمد يابسة، من أهالي قرية اليابسة التي تقع غربي مدينة تل أبيض / كري سبي، والتي استُهدفت في أول يوم من العملية التركية واضطر أهلها إلى النزوح منها، "قريتنا لم يكن فيها أي عسكري، القرية كانت مسكونة من قبل أهاليها ولكنهم استهدفونا، لذلك نطالب المجتمع الدولي بإعادتنا إلى بيوتنا بضمانات دولية".
ونشر الهلال الأحمر الكردي اليوم بياناً، حصلت "نورث برس" على نسخة منه، أوضح فيه أن أكثر من /200.000/ شخص نزحوا إلى المناطق الجنوبية بعد الهجوم التركي، مشيراً أن تلك المناطق مكتظة بالسكان مسبقاً.