نازحون يحتمون بالقاعدة الأمريكية بعد قصف مدنهم

نازحون يحتمون بالقاعدة الأمريكية بعد قصف مدنهم

كوباني/عين العرب – محمد حبش/ روج موسى – NPA
يلجأ بعض أهالي مدينة كوباني/عين العرب بعد أن قُصِفت مدينتهم الأمس، ليسكنوا تحت منازل شبه مدمرة قرب قاعدة التحالف الدولي شرقي بلدة "خراب عشق", آملين أن تحميهم من هجوم ثان.
على مقربة من القاعدة الأمريكية يفترش الأهالي الأغطية التي جلبوها معهم أثناء خروجهم من المدينة التي تعرضت للقصف التركي.
هاجر الأهالي مدنهم ليواجهوا العراء دون سقف يحميهم من برد الليل وحر النهار، متجهين للقاعدة ظناً أنه المكان الوحيد غير المعرض للقصف حالياً.
يتراكض الأطفال إلى المدرعات الأمريكية التي تدخل القاعدة بعد عودتها من الدورية، ملوحين لهم، غير مدركين تخلي الحكومة الأمريكية عنهم.
وتمر الدوريات الأمريكية التي تخرج من القاعدة بشكل يومي من أمام مرأى هؤلاء النازحين الذين يتهمون الجيش الأمريكي بتركهم "لهجوم أردوغان".
وفي الجانب الأخر التقط مراسل "نورث برس" صور أطفال يجلسون على حائط مدمر كان قد قصف أثناء معركة قوات سوريا الديمقراطية مع قوات التحالف الدولي ضد تنظيم "الدولة الإسلامية".
تفترش عدة عائلات الساحة المخصصة للشاحنات القادمة من إقليم كردستان العراق في ظروف معيشية صعبة مع استمرار حركات النزوح من المناطق الحدودية نحو المناطق الجنوبية.
وتعتبر القاعدة الواقعة جنوبي كوباني /60/ كم، القاعدة المركزية للتحالف الدولي لمكافحة تنظيم الدولة الإسلامية في شمال وشرق سوريا.