نزوح من قرى بريف تل أبيض عقب اقتراب مدرعات تركية من الشريط الحدودي

تل أبيض / كرس سبي - نزوح سكان من ريف تل أبيض خشية القصف التركي - NPA

تل أبيض – جهاد نبو / فتاح عيسى – NPA
بدأ أهالي قرية اليابسة غربي تل أبيض اليوم بالنزوح من منازلهم جراء التهديدات التركية، مع بدء القصف التركي على مناطق متفرقة في مدينة تل أبيض وريفها وأماكن أخرى في مثلث عين عيسى – رأس العين – تل أبيض.
وأفاد عدنان مسلم من أهالي قرية اليابسة لـ"نورث برس"، أنهم شاهدوا الدبابات التركية "وهي توجه مدافعها باتجاه قريتهم وقرية سوسك غرب تل أبيض"، مضيفاً "أن أهالي القرية قاموا بإخراج عائلاتهم من القرية خوفاً من القصف على المنطقة".
وأضاف مسلم أنه "شاهد دبابتين تركيتين تقتربان من القرية الأمر الذي دفع أغلبية أهالي القرية لإخراج عائلاتهم من القرية خشية القصف التركي".
وكانت مدينة تل أبيض/ كري سبي، شهدت قبيل بدء القصف التركي هدوءاً حذراً وترقباً لشن تركيا عملية عسكرية على المدينة بأية لحظة، عقب انسحاب القوات الأمريكية، فجر الاثنين الماضي، من نقطة في تل أبيض على الحدود السورية- التركية شمالي سوريا.
في حين نزحت بعض العوائل من مدينة تل أبيض، نحو مدن أخرى، تخوفاً من القصف التركي، ورصدت "نورث برس" خلال جولة استطلاعية في المدينة قبيل بدء القصف، إغلاق أهالي المدينة لمحالهم التجارية، وسط تخوف كبير من هجوم تركي على المدينة.
ووصف بعض أهالي المدينة انسحاب القوات الأمريكية من نقاطها على الحدود بـ"الخيانة"، فيما كان اعتصم أهالي من مناطق مختلفة في شمال وشرقي سوريا، اليوم، في مدينة تل أبيض على مقربة من الحدود مع تركيا.
وكانت رصدت "نورث برس" وصول مجموعات من مناطق منبج وتل أبيض والرقة ومناطق أخرى إلى الخيمة، للتضامن والاعتصام ضد التهديدات التركية للمنطقة.