الإدارة الذاتية تندد بالهجمات التركية على ريف تل أبيض وتطالب بإخراج القوات التركية وفصائل المعارضة من المنطقة

الإدارة الذاتية لشمال وشرقي سوريا

NPA

قالت الإدارة الذاتية لشمال وشرقي سوريا إن الهجمات التركية, أمس الأربعاء, على قرية قرنفل في الريف الغربي لمدينة تل أبيض/ كري سبي,  تعبر عن إصرار الدولة التركية على القيام بالمجازر وترهيب المدنيين بغية تهجيرهم وتحقيق مخططاتها في التغيير الديموغرافي.

واستهدفت طائرات تركية مسيرة قرية قرنفل غربي مدينة تل أبيض/كري سبي, مساء أمس الأربعاء, مما تسبب بفقدان شخصين لحياتهما, وأصيب ثلاثة آخرون.

ونددت الإدارة الذاتية في بيان نشرته اليوم الخميس, الهجمات على قرية قرنفل, مناشدة القوى الضامنة والمسؤولة عن عمليات وقف إطلاق النار وفي مقدمتها أمريكا وروسيا بضرورة التحرك بمسؤولية وإيقاف هذه "المجازر" بحق أبناء شعوب المنطقة.

فيما طالبت الإدارة الذاتية الأمم المتحدة  والاتحاد الأوربي والرأي العام العالمي بالتحرك وإبداء مواقف عملية حيال ما يجري من "عدوان تركي سافر على مناطقنا وإبادة علنية", مشيرة إلى ضرورة إخراج  القوات التركية وفصائل المعارضة المدعومة منها من المنطقة.