اختطاف قاصر كردية بمنطقة عفرين على يد فصائل المعارضة التابعة لتركيا

صورة تعبيرية

عفرين-NPA

تستمر فصائل المعارضة المدعومة من تركيا بارتكاب المزيد من الانتهاكات في منطقة عفرين، من خلال خطف الأهالي واقتيادهم إلى جهة مجهولة.

وأكدت مصادر محلية لـ"نورث برس" أن عناصر فصيل "فيلق الشام" المدعومة تركياً أقدموا على اختطاف فتاة كردية من قرية غزاوية التابعة لناحية شيراوا بمنطقة عفرين.

وأضافت المصادر أن الفتاة القاصر, رويا هنانو مصطفى(15 عاماً)، اختطفت من قبل عناصر فصيل "فيلق الشام"، الجمعة الماضية، حيث كان يرافق عناصر الفصيل، نساء منقبات يستقلون سيارة هونداي مغلقة "فان".

وقالت المصادر أن أقرباء الفتاة أكدوا، أن والد الفتاة رويا، تعرضت للتهديد من قبل عناصر الفصيل قبل أسبوع من عملية الخطف، في حين لم ترد معلومات حتى الآن عن مصير الفتاة والجهة التي اقتادوها.

يذكر أن "نورث برس" نشرت في الـ15 من الشهر الجاري، قيام فصائل المعارضة التابعة لتركيا بقصد منزل المواطن خليل حاج جمو من أهالي باليا التابعة لناحية بلبل بمنطقة عفرين، بهدف اجباره على تزويج ابنته بقوة السلاح، لتقوم العائلة برفض طلبهم، حيث قامت الفصائل بخطف العائلة بأكملها لجهة مجهولة منذ أربعة أيام.

وفي سياق متصل, كانت فصائل المعارضة اختطفت المواطن أحمد علي كوجر البالغ من العمر /56/ عاماً من قرية قرطا بناحية بلبلة ولم يعرف سبب اختطافه وأي فصيل قامت بذلك.