سوريامجتمع

خبير إداري: توصيات مؤتمر الإصلاح الإداري في دمشق مكررة

دمشق – نورث برس

قال مختص في إدارة الموارد البشرية، الخميس، إنَّ توصيات مؤتمر الإصلاح الإداري لم يأتِ بجديد عن غيرها من المؤتمرات الحكومية المرتبطة بالإصلاح. والتي وصفها المختص بـ”المكررة”.

وأمس الأربعاء، انتهى مؤتمر الإصلاح الإداري في قصر المؤتمرات بدمشق بمشاركة رئيس الحكومة حسين عرنوس، وممثلين عن كل الوزارات، والذي انعقد بدعوة من وزارة التنمية الإدارية بتاريخ العشرين من الشهر الحالي.

وذكر المختص، المقيم في دمشق، والذي اشترط عدم نشر اسمه، لنورث برس، أنَّ هذا المؤتمر لم يتطرق لمكافحة الفساد المتنامي في مؤسسات حكومة دمشق، ولم يتحدث عن إصلاح هيكل الأجور المحرك الرئيسي لأي عملية إصلاح.

وأضاف المختص، أنَّ توصيات المؤتمر “صممت لتكون عامة وغامضة وتقبل التفسيرات والاجتهادات، ما يسمح بتميعها وتحويلها إلى مقترحات ضائعة بين روتين وبيروقراطية الإدارة.”

وشدد على أنَّه يجب أن يكون هناك زيادة رواتب “بنسبة 300% على أقل تقدير، وتغير 90% من الجسم الإداري الحالي”، حتى يبدأ ما يسمى بــ “إصلاح إداري”.

والاثنين الماضي، قال خبير إداري في دمشق، لنورث برس، إن مؤتمر الإصلاح الإداري الذي عقدته الحكومة لا يمكن أن يقدم أي حل لمشكلات فساد وترهل المؤسسات السورية، ما دام البعثيون والمتنفذون يتحكمون بمؤسسات الدولة.

إعداد: آرام عبدالله – تحرير: محمد القاضي

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى