ألمانيا تعلن وقف بيع أسلحة لتركيا قد تستخدمها بعمليتها في شمال شرقي سوريا

ألمانيا تعلن وقف بيع أسلحة لتركيا قد تستخدمها بعمليتها في شمال شرقي سوريا

NPA
أعلنت ألمانيا أنها ستوقف تسليم تركيا أسلحة "يمكن أن تستخدم في شمال شرق سوريا" ضد المقاتلين الكرد.
جاء ذلك بعد أن طالب ساسة بارزون من حزبي الخضر واليسار المعارضين للحكومة الألمانية بوقف صادرات الأسلحة إلى تركيا على خلفية العملية العسكرية في شمال سوريا.
وتصبح ألمانيا بذلك الدولة الرابعة بعد هولندا ونرويج واليونان في تعليق تصدير الأسلحة إلى تركيا وراء عملياتها العسكرية في شمال شرقي سوريا.
وقال وزير الخارجية الألماني هايكو ماس "مع استمرار الهجوم العسكري التركي في شمال شرق سوريا، لن تصدر الحكومة أي ترخيص جديد (لبيع) معدات عسكرية يمكن أن تستخدمها تركيا في سوريا"، إلا انه لم يحدد نوع الأسلحة أو كلفتها.
تعد تركيا أكبر مشترٍ للأسلحة الألمانية داخل حلف شمال الأطلسي، حيث بلغت قيمة صادرات الأسلحة الألمانية عام 2018 إلى تركيا /242,8/ مليون يورو، وبلغت /184,1/ مليون يورو في الأشهر الأربعة الأولى من عام 2019.
ونددت ألمانيا ودول أوروبية وعربية أخرى بشدة بالعملية التركية في شمال شرقي سوريا، والتي تراها أوروبا أنها تزعزع استقرار المنطقة وتتسبب بعودة "تنظيم الدولة الإسلامية".