الرئيسيسورياسياسة

سياسي سوري يدعو المجتمع الدولي بالتدخل لمنع انتهاكات تركيا في قطع مياه الفرات

القامشلي – نورث برس

قال سياسي سوري في القامشلي، شمال شرقي سوريا, الثلاثاء, إن تركيا تمارس سياسة عدوانية تجاه دول الجوار من خلال قطع مياه الفرات, داعياً الجهات الدولية بالتدخل لمنع انتهاكاتها.

 وقال سنحريب برصوم, وهو الرئيس المشارك لحزب الاتحاد السرياني, إن قطع تركيا لمياه الفرات “هو إرهاب آخر تستعمله ضد سوريا وضغط على المناطق المستفيدة منه.”

وأضاف أن نهر الفرات مصدر لمياه الشرب وللري والكهرباء، “وابتزاز الشعب السوري بهذه الاحتياجات الأساسية هو استمرار سياسة تركيا في رفض بناء علاقات سليمة وصحيحة مع دول الجوار.”

وأشار “برصوم” إلى أن “السكوت على مثل هذه الجرائم هو بمثابة ضوء أخضر من أجل ارتكاب المزيد من الانتهاكات بحق شعوبنا وشعوب دول الجوار كلها.”

و دعا “الجهات الدولية ذات الصلة” بالتدخل والضغط على تركيا من أجل أن تلتزم بالقوانين والاتفاقيات الدولية المعنية بحصص المياه للدول المستفيدة من النهر.

ومنذ أكثر من ثلاثة أشهر، تحبس تركيا المياه في ستة سدود، أكبرها سد “أتاتورك” ثاني أكبر سد في الشرق الأوسط، بطاقة تخزين تصل إلى 48 مليار متر مكعب من المياه، مخالفة بذلك الاتفاقية الدولية.

وبحسب اتفاقية عام 1987 الموقعة بين دمشق وأنقرة والمتعلقة بنهر الفرات، تبلغ حصة سوريا من المياه القادمة من تركيا 500 متر مكعب من المياه في الثانية أي ما يعادل 2500 برميل.

بينما يقتصر الوارد المائي في نهر الفرات، الآن، على أقل من 200 متر مكعب، بحسب الإدارة العامة لسدود شمال شرقي سوريا.

إعداد وتحرير: خلف معو

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى