الرئيسيالعالم

بريطانيا ترفض عودة “عروس داعش” الموجودة في شمال شرقي سوريا

القامشلي – نورث برس

أقرت المحكمة العليا في بريطانيا، الجمعة، رفضها لعودة “شميمة بيجوم”، الملقبة بـ “عروس داعش” الموجودة في مخيم بشمال شرقي سوريا، إلى أراضيها.

وقضت المحكمة بعدم السماح لبيجوم بالعودة بعد أن جردت من جنسيتها البريطانية على خلفية انضمامها إلى تنظيم “الدولة الإسلامية”(داعش) في سوريا.

و”شميمة” هي واحدة من نحو أحدى عشر ألف امرأة ممن يتواجدون برفقة أولادهم في مخيمات تديرها الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا.

وترفض غالية الدول استرجاع رعاياها، رغم حوادث القتل شبه اليومية في مخيم الهول الذي يتواجد فيه عدد كبير من نساء مقاتلي التنظيم.

وكانت شميمة بيجوم في سن الـ15 عندما غادرت بريطانيا مع فتاتين أخريين، للانضمام إلى التنظيم في 17 شباط/ فبراير 2015.

وأشارت إلى أنها تزوجت هولندياً بعد وقت قصير من وصولها إلى أراض  كان “داعش” يسيطر عليها.

إعداد وتحرير: هوشنك حسن

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى