اقتصادسوريا

ارتفاع غير مسبوق في أسعار الفروج في اللاذقية يجبر سكاناً على شرائه بالقطعة

اللاذقية – نورث برس  

شهدت أسعار الفروج في أسواق اللاذقية غربي سوريا، مؤخراً، ارتفاعاً

غير مسبوق, وسجل سعر الفروج الواحدة, أمس السبت بين 12000-15000 ليرة سورية, وقارب نحو 6000 ليرة للكيلو غرام الواحد.

وعزا الباعة ارتفاع الأسعار لتقلب سعر صرف الليرة في السوق، وانحدار قيمتها إلى مستوى غير مسبوق.

ووصل سعر صرف الليرة في السوق الحرة إلى 3300 مقابل الدولار الواحد.

ويأتي ارتفاع الأسعار وسط غياب شبه كامل للجهات الحكومية الرقابية والتموينية المسؤولة عن ضبط الأسعار.

وأشار العديد من سكان اللاذقية إلى أن الفروج أصبح غائباً عن موائدهم بشكل شبه تام خلال هذا الشهر.

وقالت عائشة محمد، سيدة متقاعدة من حي الصليبة باللاذقية، لنورث برس,  إنهم أصبحوا يشترون أحياناً بألف ليرة رقبات الفروج.

وأضافت: “نضع رقبة واحدة فقط  في (الطبخة), وما نشتريه من رقبات نوزعه على مدار الشهر.”

ووصل سعر الكيلوغرام الواحد من الرقبات إلى 2000 ليرة سورية, بحسب “عائشة”.

وقالت حليمة عابدين، اسم مستعار لموظفة في قطاع التربية، من حي الدعتور باللاذقية، لنورث برس, إن الفروج والبيض أصبحا غائبين عن مائدتها.

وأضافت بأنها تشتري جوانح فروج بألف وخمسمائة ليرة لمرة واحدة فقط على مدار الشهر.

كما أشارت “عابدين” إلى أنها لم تشتري البيض منذ ثلاثة أشهر.

ووصل سعر كيلو الشرحات إلى 8500 -9500 ليرة، والصدر إلى 6500، والجوانح إلى 4500 ليرة.

كما ارتفع سعر صحن البيض إلى 6000-7000 ليرة.

وقال صاحب محل لبيع الفروج، في حي الزقزقانية باللاذقية، تحفظ على ذكر اسمه، لنورث برس, إن غالبية زبائنه يشترون الفروج بالقطعة.

وأشار البائع إلى أن أكثر مبيعاته تتركز على الجوانح ورقبات الفروج.

وقال محمد عثمان، بائع فروج من ضاحية تشرين باللاذقية، لنورث برس إن زبائنه يسجلون دوراً للحصول على الرقبات، وذلك بسبب رخص سعرها مقارنة مع قطع الفروج الأخرى.

إعداد: شهاب الأحمد – تحرير: خلف معو

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى