تطورات عسكرية و أمنيةسوريا

القوات الحكومية تقصف مواقع لفصائل مسلحة بريف إدلب الجنوبي ضمن خفض التصعيد

إدلب – نورث برس

قصفت قوات الحكومة السورية، الثلاثاء، مواقع وتحصينات لفصائل معارضة مسلحة في منطقة جبل الزاوية بريف إدلب الجنوبي، في إطار القصف المتبادل بين الطرفين في تلك المنطقة.

وينص اتفاقٌ موقّع بين موسكو وأنقرة عام 2017 وبروتوكول إضافي له في آذار/ مارس 2020 على وقف العمليات العسكرية في منطقة خفض التصعيد.

وقال مصدر ميداني لنورث برس، إن قوات الحكومة قصفت بقذائف المدفعية وصواريخ شديدة الانفجار مواقع لفصائل معارضة في قرى وبلدات “الفطيرة، سفوهن، كنصفرة، البارة” ضمن خفض التصعيد جنوبي محافظة إدلب.

وألحق القصف الحكومي، خسائر مادية كبيرة في الممتلكات العامة والخاصة في المواقع المستهدفة.

وأشار المصدر إلى أن القصف تزامن مع تحليق مكثف لطائرات الاستطلاع في أجواء المنطقة، دون ذكر معلومات تفيد بوقوع إصابات بشرية.

وقتل 11 عنصراً من  فصائل معارضة سورية، أمس الاثنين،  خلال عملية تسلل لقوات الحكومة السورية وقوات روسية، على مواقع للمعارضة في سهل الغاب غربي حماة.

وازدادت مؤخراً، وتيرة الاستهدافات المتبادلة بين قوات الحكومة السورية وفصائل المعارضة ضمن مناطق خفض التصعيد، وطال القصف أجزاء من محافظات إدلب وحماة وحلب واللاذقية.

إعداد: سمير عوض – تحرير: فنصة تمو

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى