الشرق الأوسط

مؤتمر اقتصاد إقليم كردستان بعد كورونا ينعقد عبر تقنية الفيديو كونفرانس

أربيل – نورث برس

انعقد على مدى يومين المؤتمر الاقتصادي لإقليم كردستان بعد كورونا، الذي بدأ، أمس الاثنين، بمشاركة نائب وزير الطاقة الأميركية، وعدد من الشركات الأميركية عبر تقنية “الفيديو كونفرانس.”

ودعا رئيس حكومة إقليم كردستان، مسرور بارزاني، الشركات الأميركية إلى التوجه أكثر للعمل في الإقليم، حيث يعمل حالياً أكثر من 100 شركة أميركية في الإقليم.

وتتوزع نقاط إنتاج النفط في إقليم كردستان على 52 “بلوك” تعمل فيها شركات من جنسيات عديدة منها خمس شركات أميركية كبرى.

وقال رئيس الهيئة العامة للاستثمار في إقليم كردستان، في تصريحات صحفية تابعتها نورث برس، إن “الهيئة انتهت من نظام النافذة الواحدة، وهناك تسهيلات عديدة، لجذب المستثمرين الأجانب للعمل في الإقليم.”

وقال رئيس الحكومة كردستان عبر مداخلته أمام المجتمعين إن “آلية اتخاذ القرارات ستصبح أسرع، وسننفذ خطوات إصلاحية في المجالين الاقتصادي والإداري في البلاد.”

وترغب حكومة كردستان “بتنويع مصادر الإيرادات، بدلاً من الاعتماد على العائدات النفطية فقط”، وتسعى الحكومة “لجذب الاستثمار نحو قطاعي الزراعة والتكنولوجيا.”

وتتمتع الولايات المتحدة الأميركية بعلاقات طويلة الآمد، مع حكومة إقليم كردستان، في مجال الطاقة و الأمن و الدفاع، وفقاً لتصريحات لستيف لوتز، نائب مدير غرف التجارة الأميركية.

إعداد: بيشوا بهلوي – تحرير: محمد القاضي

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى