الرئيسيتطورات عسكرية و أمنيةسوريا

مقتل معارض سوري بارز في أذربيجان كان مسؤولاً عن انتهاكات في عفرين

أعزاز – نورث برس

قتل مؤخراً، قياديٌّ بارز في فصائل المعارضة السورية المدعومة من تركيا، في القتال الدائر بين القوات الأذربيجانية والأرمينية في إقليم قره باغ المتنازع عليه.

وذكر مصدر على اطّلاعٍ واسع لنورث برس، أن القيادي في فصيل فرقة الحمزة عادل الشاهر لقي حتفه برفقة مجموعة من عناصره في معارك جرت قبل أيام بإقليم قره باغ.

وكان “الشاهر” يشغل منصب القائد العام للقوى المركزية في فرقة الحمزة وكان من أوائل “المرتزقة السوريين” ممن التحقوا بالقتال في قره باغ.

ووصلت مؤخراً، جثته برفقة جثثٍ لأربعة من عناصره إلى مطار مدينة عينتاب التركية ومن ثمّ تم نقلها إلى الأراضي السورية من معبر باب السلامة الحدودي.

ولفت المصدر إلى أن “الشاهر” كان مسؤولاً عن عدة انتهاكات جرت بحقّ سكانٍ مدنيين من مدينة عفرين شمال غربي البلاد بحكم نفوذه وسلطته في المدينة.

ولعب دوراً كبيراً في اختطاف النساء الكرديات كان آخرهن النساء اللاتي ظهرن في شريط فيديو مسرّب أواخر أيار/مايو الماضي لإحدى سجون الفصيل في عفرين، وفقاً للمصدر.

وينشط فصيل الحمزة في مناطق سيطرة المعارضة شمال غربي سوريا وهو أحد مكونات الجيش الوطني السوري المدعوم من تركيا.

وتتوالى تقارير بشأن إرسال تركيا “مرتزقة سوريين” لدعم أذربيجان عقب إعلان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، وقوف بلاده إلى جانب أذربيجان في حربها ضد أرمينيا.

وتعتبر حرب أذربيجان وأرمينيا هي الأعنف منذ تسعينات القرن الماضي، على خلفية النزاع على إقليم قره باغ المتمتع بحكمٍ ذاتي منذ 1988 واستقلاله عن أذربيجان السوفيتية.

إعداد: خالد الحسن – تحرير: هوكر العبدو

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى