محامو الجزيرة يدعون غوتيريش للتنصل من نتائج لقائه بأردوغان ولفصل تركيا من الأمم المتحدة

محامو الجزيرة يدعون غوتيريش للتنصل من نتائج لقائه بأردوغان ولفصل تركيا من الأمم المتحدة

القامشلي – عبد الحليم سليمان – NPA

طالب "اتحاد المحامين" في الجزيرة اليوم الثلاثاء، الأمم المتحدة ومجلس الأمن لاتخاذ التدابير والتوصيات التي من شأنها وقف العدوان التركي على مناطق شمال وشرقي سوريا.

وشدّد الاتحاد في بيانه الذي جاء اثناء اعتصام الحقوقيين والمحاميين أمام مقر الأمم المتحدة في مدينة القامشلي، على وقف عضوية تركيا من الأمم المتحدة وامتيازاتها بعد اتخاذ مجلس الأمن التدابير الوقائية ضدها، وذلك حسب بيانهم.

كما طالب المحامون في بيانهم بـ "فصل تركيا من هيئة الأمم المتحدة بسبب إمعانها في مخالفة مبادئ ميثاق الأمم المتحدة."

ودعا البيان الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش إلى التنصل من نتائج لقائه بالرئيس التركي رجب طيب أردوغان، الذي عُقد في اسطنبول بتاريخ الأول من تشرين الثاني / نوفمبر، واعتذاره من ابناء شمال وشرق سوريا، الذين دحروا الإرهاب بدلاً عنه، وعن غيره.

وفيما يخص التغيير الديموغرافي للمنطقة، رفض المعتصمون أمام مقر الأمم المتحدة وسط مدينة القامشلي "أي استيطان في مناطق شمال وشرقي سوريا"، مشددين على أن مناطقهم "هي فقط لأبنائها الأصليين".

وفي الختام دعا المعتصمون الأمم المتحدة إلى إسكان اللاجئين السوريين في مخيمات تحت إشراف الهيئة الأممية، إلى حين إنجاز حل سياسي للأزمة السورية، بدلاً من تهجير أبناء المنطقة وإسكان غيرهم فيها.